ثلاث سنوات حبسا نافذا لرجل ضرب واغتصب زوجته في فرنسا

ثلاث سنوات حبسا نافذا لرجل ضرب واغتصب زوجته في فرنسا

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الخميس 17 أكتوبر 2013 م على الساعة 23:18

حكمت محكمة فرنسية بالسجن ثلاث سنوات مع النفاذ على رجل أدين بضرب زوجته واغتصابها في العام 2010. والحكم هذا يسلط الضوء على حالات من العنف الأسري نادرا ما ترفع أمام القضاء.   الأمر نادر الحصول في فرنسا، فقد حكم الأربعاء 16 أكتوبر/تشرين الأول على رجل أدين بضرب زوجته واغتصابها بالسجن 5 سنوات 3 منها مع النفاذ. الأمر الذي يشكل انتصارا لسامية جابر المعتدى عليها ولكل ضحايا العنف الأسري.   وكانت سامية جابر، مثل الكثيرات من اللواتي تعرضن للعنف الزوجي، تخاف أن لا يصدق أحد قصة الكابوس الذي عاشته. ففي ليلة « جهنمية » من شهر ديسمبر/كانون الأول 2010 ضربها زوجها -انفصلت عنه بعد الحادثة- أمام ابنتها، واغتصبها مرتين متتاليتين. وفي صباح اليوم التالي وفي محطة للقطارات، لاحظ رجال الشرطة البقع الزرقاء على وجه الضحية وبناء على نصيحتهم رفعت قضية اغتصاب ضد زوجها.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة