الشعب الإيطالى ينقرض والأجانب يعوضون نقص المواليد

الشعب الإيطالى ينقرض والأجانب يعوضون نقص المواليد

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الخميس 28 نوفمبر 2013 م على الساعة 8:29

أظهرت إحصائية ديموغرافية أجريت فى إيطاليا، أن عدد الولادات فى انخفاض مستمر فى البلاد منذ العام الماضى.    ووفقا للمسح الديموغرافى للسكان المقيمين على التراب الإيطالى الذى أجراه المعهد الوطنى الإيطالى للإحصاء، فقد تجاوز عدد الولادات المسجلة فى دائرة النفوس بقليل 186 ألفا العام الماضى، وهى أقل بـ12 ألف نسمة عما كانت عليه عام2011 « .   وتؤكد تلك الإحصاءات الميل نحو الانخفاض للولادات، والذى بدأ منذ عام 2009، حيث ولد أكثر من 42 ألف طفل فى أقل من 4 سنوات، الأمر الذى يعزى فى معظمه إلى انخفاض المواليد من أبوين إيطاليين، والذين انخفضت أعدادهم بحوالى 45 ألفا عن عام 2008، وفق المسح.    وأشار المسح إلى أن أعداد الأطفال المولودين من أبوين أجنبيين فى زيادة مستمرة على أية حال، وإن كان بدرجة أقل مما كان عليه فى السنوات السابقة، حيث انخفضت الولادات بمجموع 2800 وحدة مقارنة بالسنوات الثلاث الماضية، ووصلت بالكاد إلى 80 ألف ولادة العام الماضى، (15% من مجمل المواليد)، وإن أضيف إليهم أولئك الذين ولدوا من زيجات مختلطة فسيتجاوز المجموع 107 آلاف بقليل »، أى بنسبة 20.1% من المجموع الكلى للولادات.    وخلص المسح بتوزيع نسب الولادات وفقا لجنسية الأم الأجنبية والتى تتصدرها الرومانيات مع أكثر من 19 ألفا و400 ولادة العام الماضى، بعدهن المغربيات بأكثر من 12 ألفا و800 ولادة »، ثم الألبانيات بأكثر من 9 آلاف و800 ولادة، وفى النهاية الصينيات بحوالى 5 آلاف و600 ولادة »، مشيرا فى النهاية إلى أن هذه الجاليات الأربع تؤلف حوالى 50% من الأمهات الأجنبيات فى إيطاليا.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة