دراسة: المرأة العربية ضاقت بالنقاب والحجاب ولا تفضل تغطية جسدها بالكامل

دراسة: المرأة العربية ضاقت بالنقاب والحجاب ولا تفضل تغطية جسدها بالكامل

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم السبت 11 يناير 2014 م على الساعة 0:31

نشرت الصحيفة الإيطالية (AGORA VOX ) عبر موقعها الإلكتروني، دراسة أعدها معهد البحوث الاجتماعية بجامعة « ميتشجان » الأمريكية، حول  أزياء النساء المسلمات بالأماكن العامة، والتي أجريت على المسلمات بالسعودية ومصر وليبيا وباكستان وتونس وتركيا، وكشفت الدراسة أن المسلمات بالعديد من البلدان العربية يرتدين نوعًا من حجاب يدعى « الشيله  » وهو وشاح طويل يلف حول الرأس والذي يعد الأول في التصنيف العالمي لرداء المرأة في البلاد العربية، ويليه في المركز الثاني حجاب يدعى « الأميرة »، وهو مكون من قطعتين ويعقبهم في التصنيف الشادور والنقاب والبرقع.   وأظهرت الدراسة أن رغبة أغلبية النساء بالبلدان العربية لا تذهب تجاه تغطية وجه المرأة تمامًا ولكنهن يكتفين بتغطية الرأس فقط، حيث يغطي الشيله والأميرة الرأس فقط.   ويفضل 57% من التونسيات للشيله، بينما يفضل 23% منهن لحجاب الأميرة، وفي مصر تصل النسبه لـ 52% للأولى و13% للثانية، وفي الجهة المقابلة، ففي السعودية فإن هناك 63% من النساء اللاتي يرتدين النقاب مع ترك العين مكشوفه وينقسم الوضع بباكستان، حيث يتواجد 32% من المنقبات بينما يتواجد 31 % من النساء اللاتي يرتدين الشادور (الحجاب)، و24% من الشايلا.   وفي تركيا، فإن هناك 46%من النساء يفضلن الشيله، ولكنه برغم ذلك فإننا يمكننا أن نرى 32% من النساء والفتيات بتركيا بدون حجاب بالأماكن العامة، وفي ليبيا فإن الوضع يختلف تمامًا حيث نرى 49% من النساء أن المرأة تتمكن من الخروج بحرية بالأماكن العامة بدون الحجاب.   ويوضح الإطار العام للدراسة التي أعدها المعهد الأمريكي أن الغالبية العظمى من النساء بالبلدان العربية يفضلن الملابس التي لا تغطى كامل المرأة كالنقاب والبرقع والشادور.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة