هرب من السجن ثم سلم نفسه ليفر من الصقيع الذي يجتاح أمريكا

هرب من السجن ثم سلم نفسه ليفر من الصقيع الذي يجتاح أمريكا

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الجمعة 10 يناير 2014 م على الساعة 14:22

فضّل سجين كان قد فرّ من سجنه في ولاية كنتاكي ان يسلّم نفسه الى الشرطة للإفلات من موجة الصقيع التي تضرب نصف الولايات المتحدة. وقد فر روبرت فيك (42 عاما) الأحد من سجن بلاكبرن ودخل عصر الاثنين الى فندق “صنست اوتيل” في ليكزينغتون طالبًا الإتصال بالشرطة على ما قالت شيريل روبرتس الناطقة باسم شرطة هذه المدينة الواقعة في ولاية كنتاكي (الوسط الشرقي). واضافت ان السجين الفار قال بوضوح لموظف الاستقبال في الفندق انه يريد تسليم نفسه بسبب الصقيع مشيرة الى ان الحرارة كانت 20 درجة تحت الصفر في ذلك اليوم. وقد وضع تحت المراقبة الطبيّة لساعات قليلة “بسبب تعرّضه للبرد” قبل ان يُعاد الى سجن بلاكبرن على ما قالت الناطقة. ويعاني اكثر من نصف الولايات المتحدة من موجة صقيع مع رياح جليدية مصدرها القطب الشمالي.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة