خطير جدا.. حكاية الموظفة بوزارة التعليم التي نقلت إلى مستشفى الأمراض العقلية بعدما ضبطت زوجها يمارس الجنس مع والدتها بمراكش! | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

خطير جدا.. حكاية الموظفة بوزارة التعليم التي نقلت إلى مستشفى الأمراض العقلية بعدما ضبطت زوجها يمارس الجنس مع والدتها بمراكش!

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الإثنين 13 يناير 2014 م على الساعة 23:06

أصيبت إحدى الأطر العاملة بمصالح وزارة التربية الوطنية بجهة مراكش، بانهيار عصبي حاد، نقلت على إثره إلى مستشفى الأمراض العصبية والعقلية، مباشرة بعد ضبطها لوالدتها وزوجها يمارسان الجنس على سريرها، بحر الأسبوع الماضي! الخبر الصادم هذا، والذي ورد في « الأخبار » في عدد الثلاثاء والأربعاء من هذا الأسبوع، يقول في تفاصيله أيضا أن الزوجين اللذين يقطنان بمقاطعة المنارة، دأبا  كل صباح على مغادرة البيت، قبل أن يفترقا ليتوجه كل واحد منهما إلى عمله، إذ يعمل الزوج بإحدى المؤسسات السياحية، بينما تتجه الزوجة إلى مقر عملها بإحدى مصالح وزارة التربية والتعليم بجهة مراكش. وأضافت نفس اليومية، أن الزوج عاد إلى البيت، مباشرة بعد افتراقه عن الزوجة في منتصف الطريق، قبل أن يأمر الخادمة بحمل طفليتهما إلى إحدى الغرف الموجودة بسطح المنزل، ويقفل بابها، بدعوى أنه سيستقبل في الطابق السفلي للبيت، بعض الضيوف الذين لا يرغبون في إزعاجهم من قبل الأطفال. الخادمة أخبرت الزوجة، بعد تكرار العملية، بعدما راودتها شكوك حول سلوك زوجها، ما جعلها تضع هاتفا نقالا رهن إشارة الخادمة، والتي أخبرتها حينما طلب منها زوجها الانتقال إلى سطح المنزل، وهو ما جعل الزوجة تدخل الطابق السفلي للبيت، لتكتشف والدتها وتضبطها وهي تمارس الجنس مع زوجها فوق سرير غرفة نومها…

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة