قصة اللبناني الذي وجد عاريا رفقة مغربية في فندق بالبيضاء!

قصة اللبناني الذي وجد عاريا رفقة مغربية في فندق بالبيضاء!

أحال درك طماريس، بالبيضاء. صباح يوم الثلاثاء، متهمين بالفساد والدعارة، على وكيل الملك بابتدائية عين السبع، حيث قضى المتهمين ليلتين رهن تدابير الحراسة النظرية، وذلك بعدما توصلت عناصر الدرك بمعلومات عن وجود لبناني قدم في اليوم نفسه من بلده، داخل فندق، وأشارت نفس المعلومات إلى أنه يشتبه في علاقته غير الشرعية مع إطار مغربية. المثير في هذا الخبر الذي ورد في « الصباح » في عدد الأربعاء 22 يناير، هو أنه لم يعرف ما إذا كان الزوج السابق للمتهمة وراء الفضيحة، سيما أنها مطلقة للشقاق. وانتقات عناصر الدرك إلى الفندق، وأجرت تحرياتها بالمكان إلى أن اهتدت إلى الغرفتين اللتين حجزتا لفائدة اللبناني والمغربية، حيث كانا عاريين في سرير الغرفة، ولم تجد المتهمة شيئا تقوله أثناء ضبطها.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.