هذه هي المغربية التي لقيت حتفها بمدريد بعدما كانت تلعب بأرجوحة

هذه هي المغربية التي لقيت حتفها بمدريد بعدما كانت تلعب بأرجوحة

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الجمعة 31 يناير 2014 م على الساعة 11:15

لقيت فتاة مغربية، تبلغ من العمر 11 عاما، حتفها، أمس الأربعاء، بعد سقوطها من أرجوحة انفصلت عن العمود الحديدي الذي يشدها، وذلك في حديقة لألعاب الأطفال في إحدى البلدات قرب مدريد.   وذكرت وسائل الإعلام المحلية أن الضحية، التي كانت تلعب مع صديقة لها، أصيبت، بشكل حاد، على مستوى الرأس في حديقة تقع بالقرب من إحدى المدارس في بلدة ريفاس فاسيا مدريد.   وعلى الرغم من الإسعافات التي قدمتها مصالح الإنقاذ التي هرعت إلى عين المكان، فإن الفتاة الضحية توفيت متأثرة بجراحها بعد بضع دقائق.   وقد تم فتح تحقيق من طرف الحرس المدني والشرطة الإسبانية لتحديد الأسباب الكامنة وراء هذا الحادث المأساوي.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة