بعد تنامي الجريمة..110 مليون درهم لإعادة الأمن وتثبيت 500 كاميرا مراقبة بشوارع الدار البيضاء

بعد تنامي الجريمة..110 مليون درهم لإعادة الأمن وتثبيت 500 كاميرا مراقبة بشوارع الدار البيضاء

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الثلاثاء 11 فبراير 2014 م على الساعة 10:10

في ظل تنامي الجريمة بشوارع وأحياء الدار البيضاء، قرر مجلس المدينة، في إطار برنامج تغطية الأولويات لجهة الدار البيضاء الكبرى » تخصيص جزء من المبالغ الضخمة للمجال الأمني. فقد كشف الوالي خالد سفير، رفقة عمدة الدار البيضاء محمد ساجد، مساء أمس، عن تخصيص 110 ملايين درهم لتعزيز أمن البيضاويين، حيث سيتم فيها تخصيص 40 مليون درهم لتزويد المدينة بكاميرات للمراقبة. كما سيتم تخصيص 20 مليون درهم لإقامة وتشغيل محطة مركزية لتنظيم السير، فيما 50 مليون درهم لإقتناء معدات التنقل والبث لتحسين قدرات تدخل قوات حفظ النظام وبالتالي تعزيز أمن مجموع البيضاويين، يقول ساجد. وكشف الوالي خالد سفير، أن عدد كاميرات المراقبة سيصل إلى 500 كاميرا موزعة على جميع شوارع وملتقيات المدينة.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة