ستيني يغتصب قاصر ويضع حدا لحياته بعد اكتشاف أمره

ستيني يغتصب قاصر ويضع حدا لحياته بعد اكتشاف أمره

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الجمعة 07 مارس 2014 م على الساعة 11:31

أقدم رجل ستيني أول أمس الثلاثاء على وضع حد لحياته بشربه مادة سامة داخل المحل الذي يملكه ويشتغل فيه كحداد بالدار البيضاء، وذلك بعدما إكتشف أمره وهو يغتصب طفل قاصر لم يتجاوز عمره 12. وتعود تفاصيل الواقعة حسب رواية بعض الشهود الى عدة أسابيع، حيث كان الرجل يستدرج الطفل الى محله المتواجد بسيدي معروف، ويغتصب الطفل بعيدا عن الإضواء، وبعد الإنتهاء من استباحة جسد الطفل يعطيه مبلغ من المال، الى أن اكتشفت أم الطفل ما يحدث لفلذة كبدها، فواجهت الرجل الذي إختار وضع حد لحياته، قبل أن تتمكن منه الشرطة، وقد عثر عليه في حالة صحية حرجة تم نقله بموجبها الى المستشفى حيث فارق الحياة يومه الأربعاء.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة