أقدم شخصان على إضرام النار في جسديهما صباح يوم الأحد، بعد خلافات نشبت بينهما وبين زوجتيهما بمدينة مراكش. واستنادا إلى معلومات حصلت عليها « المساء » في عدد الإثنين عاشر مارس، فإن شابا يبلغ من العمر 23 سنة، أضرم النار في جسده بمنزل عائلته في منطقة سيدي يوسف بن علي بالمدينة الحمراء، قبل أن يسقط من الطابق الثالث للمنزل. وحسب نفس اليومية، فإن الشاب الذي لم يتجاوز عمره العقدين،، فاجأ عددا من المارة، صباح يوم الأحد، بصراخ منبعث من داخل منزل عائلته، قبل أن يظهر وهو يترنح وسط النيران التي فحمت جسمه. وأوضحت مصادر اليومية ذاتها أنه لم تكد تمضي تشعة أشهر على زواج المعني بفتاة تصغره بثلاث سنوات، حتى ظهرت خلافات بينهما، خاصة بعد أن غادرت عش الزوجية، مما جعلته يفكر في الانتحار بإضرام النار في جسده والسقوط من الطابق الثالث لمنزل عائلته. وأضافت نفس اليومية أنه في صباح نفس اليومية، أقدم شاب في عقده الثالث على إضرام النار في جسده، بسبب خلافات مع زوجته، حيث تعالى صراخه، طالبا النجدة…

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.