هذا عدد الخادمات الفلبينيات اللواتي يهربن إلى المغرب وتساء معاملتهن لدرجة استغلالهن في الدعارة

هذا عدد الخادمات الفلبينيات اللواتي يهربن إلى المغرب وتساء معاملتهن لدرجة استغلالهن في الدعارة

كشف السفير الفلبيني في ليبيا أن بلاده تسعى إلى إجراء محادثات مع حكومة عبد الإله بن كيران من أجل توقيع اتفاقية مع المغرب تحدد قوانين وشروط جلب الخادمات الفلبينيات إلى المغرب للعمل في المنازل، في محاولة للحد من نشاط شبكات الاتجار في البشر والوقوف في وجه سوء المعاملة التي يتعرضن لها.   وأشارت يومية « المساء » في عددها ليوم غد الأربعاء 23 أبريل، أن السفير الفلبيني أقر بأن هناك أكثر من ثلاثة آلاف خادمة فلبينية في المغرب، بالرغم من عدم وجود إحصاءات رسمية بخصوص أعدادهن، أغلبهن يتعرضن للتعذيب والاعتداء والاستغلال الجسدي والجنسي.    وتسعى السلطات الفلبينية إلى إبرام اتفاقيات بين البلدين للوقوف في وجه الشبكات التي تتاجر فيهن عبر تهريبهن إلى المغرب من الفلبين ومن مناطق أخرى يوجدن فيها.   

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.