انتفاضة ضد الوزير بن المختار

انتفاضة ضد الوزير بن المختار

يعود مديرو التعليم الابتدائي والمفتشون إلى الاحتجاج ضد سياسة « أذن من طين وأذن من عجين » التي تنهجها وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني مع ملفاتهم ومطالبهم الأساسية المعلقة منذ سنوات، و »ضد أسلوب الإقصاء الذي يعتنقه الوزير الجديد من فئات بعينها، يبدوا أنها آراءها ووجهات نظرها مساهمتها لا تهمه كثرا » حسب تعبير مفتش.    وفيما عقد المكتب الوطني للجمعية الوطنية لمديرات ومديري التعليم الابتدائي بالمغرب أمس السبت، اجتماعا بالرباط تناول فيه الوضع الراهن لمنظومة التربية والتكوين وواقع المدرسة العمومية المغربية وقضايا الإدارة التربوية وعلى رأسها الإطار والوضعية التنظيمية للجمعية الوطنية، ودعا إلى تنظيم وقفة احتجاجية إنذارية أمام مقر الوزارة، اجتمعت أكثر من 13 نقابة وهيأة تمثل مفتشي التعليم، مؤكدين على محورية ملف التفتيش داخل المنظومة وأن أي تهميش له يعد انتقاصا منها.    وعاب مديرو ومديرات التعاليم الابتدائي، الذي وقفوا صباح اليوم الأحد أمام مقر الوزارة بالرباط، على الوزير الحالي تجميده للتواصل الإيجابي مع جمعيتهم الوطنية وإغلاقها باب الحوار، مستغربين عدم وضوح مآل الإطار الذي قدمته اللجنة التقنية للوزارة، وعدم تخصيص هيأة الإدارة التربوية بدراسة من قبل المجلس الأعلى للتعليم على غرار باقي الهيئات، ثم النتائج الهزيلة للامتحان المهني الخاص بهيأة الإدارة التربوية والتي تطرح أكثر من علامة استفهام.  

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.