طبيب مغربي يقطع جزءا من خصية طفل كندي في عملية ختان

طبيب مغربي يقطع جزءا من خصية طفل كندي في عملية ختان

في الوقت الدي قدم فيها مجموعة من الأطباء والمحامين و القضاة، أمس السب في مناظرة بالبيضاء مشروع قانون منظم للمسؤولية الطبية وجبر الأضرار الناجمة عن الأخطاء الطبية، ارتفعت في نفس اللقاء أصوات ضحايا الأخطاء الطبية والذين لم تتح لهم الهيأة المنظمة فرصة إلقاء مداخلاتهم.   ووفق ما تورده يومية « الأخبار » في عددها ليوم غد الإثنين 9 يونيو، فإن إلهام الناعوري واحدة من الضحايا حضرت اللقاء طمعا في أن تتاح لها فرصة الحديث عن معاناة طفلها بسبب خطأ طبي كاد أن يودي بحياته، غير أنها اكتفت بالحديث إلى الصحافة، تقول أم الضحية وهي مهندسة دولة مهاجرة في كندا وعادت مؤخرا إلى المغرب، إنها رفضت أن تجري عملية الختان في كندا وفضلت بلدها الأصلي، غير أن الطبيب عوض أن يختن طفلها قطع جزءا من عضوه التناسلي وتسبب له عاهة.  

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.