التلميذان اللذان نشرا صورا فاضحة لتلميذات ونساء بتارودانت

التلميذان اللذان نشرا صورا فاضحة لتلميذات ونساء بتارودانت

أوقفت عناصر الدرك الملك بمركز ولاد برحيل تلميذين يدران بالسنة الثالثة إعدادي بتهمة نشر صور فاضحة لتلميذات على صفحات بمواقع التواصل الاجتماعي « فايسبوك » والتشهير بهن.   وتضيف يومية « الأخبار » في عددها ليوم غد الجمعة 27 يونيو، ان تفاصيل الواقعة تعود إلى يوم الجمعة الماضي عندما تقدم زوجان يشتغلان ببلدية أولاد برحيل نحو مركز الدرك الملكي، حيث وضعا شكاية ضد أحد التلاميذ بفبركة صور لابنتهما التي تدرس معه في نفس المستوى التعليمي ونشرها على الأنترنيت، حيث قام هذا المتهم رفقة بعض شركائه بوضع رأس ووجه التلميذة على جسد فتيات عاريات وفي أوضاع مخلة وفي صور كثيرة.   وهذا الأمر خلق نوعا من الرعب والخوف في صفوف ساكنة المنطقة، كما شكل تهديدا خطيرا لمجموعة من التلميذات اللواتي يدرسن ببعض المؤسسات التعليمية بمركز أولاد برحيل.    

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.