هذا ما قضت به محكمة تطوان في حق بقال قيادي سابق بجماعة العدل والاحسان متهم بغتصاب قاصر

هذا ما قضت به محكمة تطوان في حق بقال قيادي سابق بجماعة العدل والاحسان متهم بغتصاب قاصر

قضت الغرفة الجنحية في محكمة الاستئناف في تطوان، أمس الثلاثاء بالسجن سبع سنوات سجنا نافذا في حق بائع للمواد الغذائية، في المدينة ذاتها بتهم هتك عرض والتغرير بطفل قاصر، نجم عنه فترة عجز بلغت 60 يوما.    وتضيف يومية « صحيفة الناس » في عددها ليوم غد الخميس 26 يونيو، أن هيئة المحكمة، قد آخذت الجاني، وهو عضو سابق في جماعة العدل والإحسان، بالتهم المنسوبة إليه، اعتمادا على الاعترافات التلقائية للجاني أمام الشرطة القضائية والوكيل العام لمحكمة الاستئناف في تطوان، إضافة إلى شهادات الطفل، الذي يبلغ من العمر ثمان سنوات، معزَزة بشواهد طبية تؤكد عجزا طبيا بلغ 60 يوميا، نتيجة الأضرار الصحية والنفسية التي لحقت به.  

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.