هذا مصير المجرم الخطير الذي فر من قبضة الأمن عبر سيارة أمنية ساقها مصفد اليدين! | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

هذا مصير المجرم الخطير الذي فر من قبضة الأمن عبر سيارة أمنية ساقها مصفد اليدين!

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الإثنين 07 يوليو 2014 م على الساعة 19:02

قالت مصادر مطلعة لـ »فبراير.كوم » أن عناصر من الفرقة الجنائية التابعة لعمالة الجديدة حلت بجماعة حد السوالم إقليم برشيد، وذلك في إطار البحث عن مسجل خطر مبحوث عنه، كان قد فر خلال مجريات البحث التمهيدي، من أحد مخافر الشرطة بمدينة الجديدة، و مكن تنسيق بين الأجهزة المعنية من توقيف المتهم، الذي ظل مختفيا عن الأنظار زهاء الشهرين بالسوالم بإقليم برشيد.   المتهم تم اعتقاله بنواحي العمران، ببلدية حد السوالم، بعد كمين تم نصبه له، على ضوء معلومات تم تجميعها خلال اليومين السابقين لعملية التوقيف، ليتم اقتياد المتهم مصفدا إلى مقر الأمن الولائي بالجديدة لاتخاذ المتعين في حقه.   يشار أن مصالح الأمن والدرك الملكي بالجديدة استنفرت ، عناصرها منذ آذان مغرب يوم الأحد، إثر فرار مجرم باستعمال سيارة مصلحة الأمن بالجديدة ورغم وجود أصفاد بيديه.    وحسب مصادر مطلعة، فإن المدعو « الراية » المبحوث عنه على الصعيد الوطني بتهم ثقيلة، ضمنها الاتجار في المخدرات وتكوين عصابة إجرامية تعد امتدادا للعصابة الشهيرة « ولد مسعودة »، تمكن من الفرار بسيارة تابعة للأمن الوطني، للجديدة بعد أن نجح في سياقتها وهو مصفد اليدين.   

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة