"داعش" تمنع ظهور ثدي البقرة لأنها فتنة وتفرض الحجاب على دمى المحلات التجارية

« داعش » تمنع ظهور ثدي البقرة لأنها فتنة وتفرض الحجاب على دمى المحلات التجارية

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأربعاء 23 يوليو 2014 م على الساعة 17:45

أجبرت « داعش » أصحاب المحلات التجارية في مدينة الموصل على وضع الحجاب على وجوه عارضات الملابس « المانيكان »، وذلك من ضمن الإجراءات التي يتخذها لما يسمّيه « تطبيق الشريعة الإسلامية » في مناطق سيطرتها.   ونشرت « إن بي سي نيوز »، صورة لأحد المحال التجارية في الموصل وقد تغطت فيه وجوه عارضات الملابس بحجاب أسود، وقالت عدة مواقع إخبارية عالمية تصفحتها « العربية.نت » أن قرار داعش شمل على العارضات الإناث والذكور دون تمييز، بحجة أنّ التماثيل التي تصور هيئة الإنسان بشكل كامل حرام، وأنّ عارضات الملابس فيها تشبّه بالأصنام.   ويأتي سلوك « داعش » من ضمن سلسلة الممارسات الغريبة التي يفرضها داعش على سكان المناطق التي يسيطر عليها بحجة التقيّد بالشريعة الإسلامية، والتي تبلغ حداً من الوحشية حيناً، والطرافة حيناً، بحيث يصعب تصديقها. وأما في المناطق الريفية، جرت عدة حوادث فرض فيها مقاتلو « داعش » على المزارعين تغطية أثداء الأبقار، بحجة أنها « فتنة »، إلا أن هذه الحوادث ظلت فردية تناقلها السكان دون أن تفرض على مناطق واسعة أو قرى بأكملها.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة