تخفيض عقوبة الصحفي الألماني المتهم باستدراج قاصرات بتطوان

تخفيض عقوبة الصحفي الألماني المتهم باستدراج قاصرات بتطوان

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأحد 27 يوليو 2014 م على الساعة 9:42

قضت محكمة الإستئناف بتطوان، بتخفيض الحكم الصادر عن المحكمة في حق الصحفي الألماني المتهم باستدراج قاصرتين من سنة واحدة الى ستة أشهر، في جلسة عرفت تغيب القاصرتين. واستندت المحكمة في قرار تخفيض العقوبة، حسب بلاغ لمرصد الشمال لحقوق الإنسان، الى أقوال المتهم، أنه كان يرغب في الزواج بإحدى القاصرتين المستدرجتين. وتعود أطوار هذه القضية إلى يوم الخميس 27 مارس 2014 عندما تم إلقاء القبض على شخص يحمل الجنسية الألمانية بمدينة تطوان بشمال المغرب من طرف الشرطة، بعد محاصرته من طرف مجموعة من المواطنين الذين أثارهم  دخول قاصرتين بالزي المدرسي إلى داخل عربته السياحية قرب المحطة الطرقية. وحسب المعطيات، فإن الضحيتين تعرفتا على المتهم عبر موقع التواصل الاجتماعي  » الفايسبوك  » حيث اخبرهما بان له منزل بمدينة فاس، وظل يتحدث معهما عن  الجنس وسألهما إن كانتا قد سبق لهما أن مارستا الجنس أو تعرفان التقبيل، وبأنه معجب بالفتيات النحيفات … كما أخبرهما أنه سبق وان مارس الجنس مع قاصرتين الأولى بمدينة فاس والثانية بمدينة بني ملال عمرهما حوالي 17 سنة قضت معه الثانية 3 ايام بسيارته السياحية الكارفان. وعند حلوله بالمغرب في أخر زيارة له قبل ان يتم اعتقاله، أرسل للقاصرتين رسائل قصيرة واخبرهما، انه ينوي زيارة مدينة تطوان واللقاء بهما حيث ضربا موعدا قرب المحطة الطرقية حيث جرى اعتقاله، وتم العثور بعربته السياحية  على 3 عوازل طبية. وعبر المرصد عن تنديده  تنديده باستمرار القضاء المغربي بنهج سياسة التسامح والتساهل مع المعتدين جنسيا على الأطفال آخرها بكل من مراكش وتطوان، ودعا جمعيات المجتمع المدني الضغط على السلطات القضائية لتبني سياسة جنائية صارمة وحازمة في قضايا الاعتداء الجنسي على الاطفال سواء كان الفاعلين مواطنين مغاربة أو أجانب.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة