عاد الزوج سكرانا وهاجمها بهراوة فقتلته بضربة طاجين | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

عاد الزوج سكرانا وهاجمها بهراوة فقتلته بضربة طاجين

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الخميس 28 أغسطس 2014 م على الساعة 10:33

انتقلت العناصر الأمنية المداومة بدائرة عمر ابن الخطاب مرفوقة بعناصر من فرقة الشرطة القضائية، على مستوى منطقة أمن الفداء مرس السلطان، صباح أمس الأربعاء إلى أحد المنازل بدرب السادني، من أجل إجراء تحقيق بخصوص جريمة قتل ذهب ضحيتها شخص يبلغ من العمر 44 سنة، ليلة الثلاثاء- الأربعاء، بمقر سكنى الضحية. وأوضح بيان للفرقة الأمنية، توصلت « فبراير.كوم » بنسخة منه، أنه بالاعتماد على البحث الأولي تبين على أن الضحية قد دخل في نزاع مع زوجته البالغة من العمر 24 سنة، تطور إلى صراع بينهما ذهب على إثره الهالك ضحية ضربة قاتلة بواسطة غطاء طاجين من الطين، حسب ما جاء على لسان الزوجة. وأضاف البيان ذاته، أن العناصر الأمنية أشعرت الضابطة القضائية على أنه قد جرى نقل الضحية نحو المستعجلات المركزية رفقة زوجته، ليتم الإنتقال على الفور نحو المستعجلات المذكورة، مشيرة أن الطبيب المداوم هناك قد أفاد العناصر الأمنية على أن المعني ومن خلال المعاينات الطبية التي أجريت عليه، قد فارق الحياة قبل ولوجه المصلحة الطبية المذكورة، ليتم القيام بمعاينة على الجثة التي تبين على أنها تحمل جرحا غائرا على مستوى الإبط من الجهة اليسرى. وخلال استفسار الزوجة، التي رافقت زوجها إلى المستعجلات، من قبل  عناصر الشرطة، حول ملابسات القضية، اعترفت على أنها دخلت هي وزوجها في شنآن تطور إلى صراع بعدما قدم الهالك إلى المنزل وهو في حالة سكر متقدمة، فأقدم الهالك على حمل هراوة محاولا الإعتداء على زوجته جسديا، وهو ما استدعى من المشتبه فيها (الزوجة) الإستعانة بغطى طاجين من الطين، فوجهت له ضربة قاتلة على مستوى الجهة اليسرى من الإبط، فأصيب بجرح غائر ومن تم بنزيف توفي على إثره قبل وصوله المؤسسة الإستشفائية يورد البيان نفسه. وأشار البيان سالف الذكر، أن مكان وقوع الجريمة، هو عبارة عن غرفة مكتراة، تبين من خلال الأبحاث والتحريات التي قامت بها عناصر مسرح الجريمة على أن أرضية الغرفة تم تنظيفها قبل نقل الضحية بآستثناء بعض آثار الدماء التي كانت بجدران الغرفة وكذا مدخلها، كما ثم العثور على مجموعة من الملابس بداخل آلة التصبين والتي كانت ملطخة بالدماء، إضافة إلى بعض الأقمشة التي عثر عليها بسلة للمهملات وكانت بدورها تحمل بقعا من دماء الهالك، وقد تم حجز الكل إضافة إلى غطاء الطاجين وبعض السكاكين، من أجل البحث.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة