مواجهات بالعصي والسكاكين بين أمنيين ومشبوهين تنتهي بتفكيك عصابة

مواجهات بالعصي والسكاكين بين أمنيين ومشبوهين تنتهي بتفكيك عصابة

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الثلاثاء 02 سبتمبر 2014 م على الساعة 20:58

تواصل الشرطة القضائية التابعة للمصالح الولائية للأمن بمكناس تحرياتها بخصوص العصابة الخطيرة التي تم تفكيها يوم أول أمس الأحد، حيث ينتظر تقديم عناصرها الخمسة المعتقلة على أنظار الوكيل العام لدى محكمة الاستئناف بمكناس اليوم الثلاثاء 2 ستنبر الجاري، من أجل السرقة المقرونة بالعنف، واستعمال السلاح الأبيض، والاختطاف والاحتجاز والاغتصاب، وسرقة الماشية. ووفق ما تورده يومية « الأحداث المغربية » في عددها ليوم غد الأربعاء 3 غشت، فقد كانت عناصر الشرطة القضائية مرفوقة بقوات الأمن العمومي قد لقيت مقاومة عنيفة من قبل أفراد العصابة، الذي بدوا أكثر شراسة وضراوة، بعدما نشب عراك استعمل فيه رجال الشرطة العصي والهراوات مقابل سكاكين وسيوف أفراد العصابة، وقد أصيب أحد أفراد العصابة، تسبب له في إصابة على مستوى الكتف، ما اضطر وضعه تحت العناية الطبية بمستشفى محمد الخامس الجهوي بمكناس في انتظار تماثله للشفاء لتقديمه أمام النيابة العامة.     

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة