الداخلية تقدم روايتها بعد إضراب قرويين عن الصلاة بتارودانت

الداخلية تقدم روايتها بعد إضراب قرويين عن الصلاة بتارودانت

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الثلاثاء 16 سبتمبر 2014 م على الساعة 15:29

وزير الداخلية محمد حصاد

شهدت قضية إضراب القرويين بإقليم بتارودانت عن الصلاة، تفاصيل جديدة احتجاجا على طرد إمام دوار بجماعة أزاغار نييرس قيادة إثنين أضار دائرة اغرم التابعة ترابيا للإقليم ذاته، حيث نفت السلطات المحلية بالمنطقة  واقعة إضراب قرويي دوار أداشت عن الصلاة بسبب الطرد التعسفي لإمام مسجد الدوار من طرف خليفة قائد القيادة المذكورة. وحسب ما تورده يومية « صحيفة الناس » في عددها ليوم غد الأربعاء 17 شتنبر، فقد قال مصدر مأذون من السلطات المحلية بهذه المنطقة، في تصريح لليومية نفسها، إن السكان لم يقوموا بأي إضراب عن الصلاة نظرا لكون منصب الإمام أصبح شاغرا منذ تاريخ 7 شتنبر الجاري، بعد أن غادر الإمام عن طواعية منه ودون أن يتعرض لأي طرد أو تهديد من حرمانه من أي امتيازات، كما جاء في شكاية موجهة إلى وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية بخصوص هذه الواقعة..

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة