عاجل:البراءة للحاقد تبكي بعضا من نشطاء الحركة

عاجل:البراءة للحاقد تبكي بعضا من نشطاء الحركة

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الخميس 12 يناير 2012 م على الساعة 12:46

صورة الحاقد محمولة على أكتاف نشطاء حركة 20 فبراير

شعارات عاش الشعب، وعكاشة حنا جايين.. » شعار ضمن شعارات أخرى رددها عشرات من نشطاء حركة 20 فبراير، الذين حجوا إلى المحكمة الإبتدائية في عين السبع، في إشارة إلى مواصلة النضال، وإلى أن الرابور الحاقد سيواصل صرخاته الفنية. فقد حصل الحاقد على البراءة من تهمة الترصد، مع الإدانة بما قضى عن تهمة الضرب والجرح، أي أربعة أشهر نافذة، وهي المدة التي قضاها سابقا خلف القضبان، وهذا معناه أن الحاقد مرة أخرى حر طليق. هذا وتجدر الإشارة إلى أن القاضي جابر رئيس الجلسة الذي أدان الحاقد اليوم، هو نفسه الذي سبق له أن أدان رشيد نيني الذي لايزال قابعا في السجن، ونفس القاضي الذي سبق له أن مر من بين يديه ملف أحمد رضى بنشمسي مدير نشر « تيل كيل » و »نيشان » سنة 2007 في القضية الشهيرة: « فين غادي بيا أخويا » والتي توبع فيها بتهمة الإخلال بالإحترام الواجب للملك، قبل أن يؤخر الملف إلى حين استدعاء المتهم، ليقبر بذلك الملف، لأسباب يرجح أن أياد بيضاء لديها غيرة على هذا الوطن أقفلت هذا الملف.  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة