تاجيل محاكمة اعضاء الكونفدرالية في ورزازات بتهمة سب العامل إلى 6 مارس

تاجيل محاكمة اعضاء الكونفدرالية في ورزازات بتهمة سب العامل إلى 6 مارس

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الثلاثاء 24 يناير 2012 م على الساعة 0:06

محكمة الاستئناف

        قررت محكمة الاستئناف بورزازات تأجيل محاكمة ثلاثة أعضاء من الإتحاد المحلي  للكونفدرالية الديمقراطية للشغل بورزازات إلى جلسة يوم  6مارس المقبل، ومثل المتابعون أمام المحكمة يوم الثلاثاء 24 يناير الجاري في ثاني جلسة بعد استئناف الحكم الابتدائي الصادر في حقهم.    ويتابع الأعضاء الثلاثة بناء على الشكاية التي تقدم بها ضدهم العامل السابق لإقليم ورزازات بتهم  » السب والقذف العلني وإهانة موظف عمومي أثناء قيامه بعمله والتجمهر وعقد تجمع عمومي بدون ترخيص ».        وتعود وقائع المتابعة إلى ليلة الجمعة 23 أكتوبر 2009، حيث اعتقل الأعضاء الثلاثة من  طرف السلطات الأمنية بورزازات ليطلق سراحهم بعد حوالي 24 ساعة من الإعتقال،وذلك على خلفية الشعارات التي رددها حينها المتظاهرون أمام مقر عمالة ورزازات خلال شهر اكتوبر 2009، ولم تخرج حينها عن ما اعتبرته الكونفدرالية الديمقراطية للشغل في ورزازات عدم احترام الحريات النقابية وطرد العديد من العمال  بدون احترام القانون في العديد من المؤسسات خاصة في الفنادق، واتهمت النقابة السلطات بعدم التدخل لحل المشاكل، وكانت شعارات المتظاهرين تندد بعدم تدخل عامل الإقليم لحل المشاكل العالقة، وهو ما وصفه بالسب والقذف العلني في حقه.        وبعد سلسلة من الجلسات أصدرت المحكمة الابتدائية بورزازات  يوم 16 دجنبر 2010 حكما بثلاثة أشهر سجنا موقوفة التنفيذ و1200 درهم غرامة، وقضت المحكمة بعدم قبول المتابعة في شقها المتعلق بالسب والقذف العلني وبعدم مؤاخذة المتهمين من أجل التجمهر والتصريح ببراءتهم. فيما قررت مؤاخذة جميع المتهمين من أجل إهانة موظف عمومي أثناء قيامه بعمله والمساهمة في مظاهرة بالطريق العمومي، وذلك على خلفية الشكاية التي تقدم بها عامل إقليم ورزازات بتاريخ 23/10/2009 . وعرفت جلسة  اليوم الثلاثاء حضورا مكثفا لأعضاء ومنخرطي الكونفدرالية الديمقراطية للشغل بورزازات.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة