المعارضون في حزب الأحرار يصفون رئيسه بالشفار ومزوار يرد"سيرو ألبراهش" | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

المعارضون في حزب الأحرار يصفون رئيسه بالشفار ومزوار يرد »سيرو ألبراهش »

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأحد 29 يناير 2012 م على الساعة 13:28

صلاح الدين مزوار

أخذت الخلافات الداخلية في حزب التجمع الوطني للأحرار منحى خطيرا خلال اجتماع اللجنة المركزية المنعقد السبت 28 يناير، وصلت إلى درجة تبادل الكلمات النابية. إذ منع الغاضبون من حضور اجتماع اللجنة المركزية، فظلوا ينتظرون أمام قصر المؤتمرات في الصخيرات    إلى حين وصول رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار صلاح الدين مزوار، وبمجرد ما وصل الرئيس وحاول دخول قصر المؤتمرات من الباب الرئيسي هاجمه الغاضبون بالقول: »مزوار خطف الحزب هو وعصابته، ولا أدري ماذا سيقول للناس في الداخل » متسائلا بطريقة لا تخلو من سخرية « هل سيحدثهم مثلا عن فن الانقلاب على الشرعية وسرقة القوانين وإقصاء المعارضين؟ » ولم يتمالك رئيس الحزب أعصابه أمام، فرد على مهاجميه: »براهش وخونة، كتهمكم غير المصالح الشخصية » وفي نفس الإجتماع، أخذت نجيمة طاي طاي، الوزيرة السابقة، وعضو اللجنة المركزية للحزب الكلمة، لتتهم أشخاصا لم تسمهم بـ »السير بالحزب إلى الهاوية، بعد أن عجز كحزب حداثي عن ترشيح أكثر من امرأة واحدة على رأس اللوائح المحلية خلال الانتخابات التشريعية لـ25 نونبر »، وقبل أن تغادر الوزيرة السابقة القاعة وقد أعلنت حينها عن استقالتها من الحزب، أسرعت نعيمة فرح البرلمانية وعضو المكتب التنفيذي لالتقاط الميكروفون لتبلغها أمام الحضور أن دوافعها للاستقالة ليس مصلحة الحزب، وإنما يحركها « سعيها وراء مصالحها الشخصية ونسيان أفضال الحزب عليها كوزيرة وكبرلمانية ». مضيفة أن » غضبها يعود لكون لجنة الترشيحات لم تمنحها التزكية »، معتبرة خروجها بهذه الطريقة « ينم عن خدمة أهداف شخصية مع العلم أنها أكبر مستفيدة من الحزب »، حسب فرح دائما.  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة