عاجل:ضحايا الطرد في مصحات الكهربائيين يهددون الفهري بإضرام النار في أجسادهم | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

عاجل:ضحايا الطرد في مصحات الكهربائيين يهددون الفهري بإضرام النار في أجسادهم

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأحد 29 يناير 2012 م على الساعة 12:50

علي الفاسي الفهري

فجأة، أغلقت أبواب مصحة الكهربائيين المتواجدة في مدينة الدار البيضاء بزنقة براغ وزنقة روما بالأقفال والسلاسل الحديدية بتاريخ 2 يناير 2012. وتكرر نفس الشيء مع مصحة الكهربائيين بزنقة القسطنطينية، وتوالت الإغلاقات مع مصحة الكهربائيين دائما والمتواجدة بشارع الراشدي وأخرى بشارع رحال المسكيني.. المصحات تابعة للصندوق التكميلي للتعاضدية التابعة للمكتب الوطني للكهرباء الذي يديره علي الفاسي الفهري. وقد أغلقت كل المصحات التابعة للكهربائيين في المغرب اللهم مصحتين: الأولى في مراكش والثانية في وجدة. كان كل شيء مضبوط على عقارب التطبيب والعلاج الذي يصنفه العاملون في هذا النوع من المصحات بالمتميز، إلى حدود 2000، حيث لاحظوا نوعا من الإهمال في صيانة بنايات المصحات وتراجعا في العناية بها، قبل أن تعمم اقتراحات تقترح المغادرة الطوعية على كل الأطر العاملة في المصحات. أما الذين لم يقبلوا بعرض المغادرة الطوعية قناعة منهم أنها لا تضمن حقوقهم كما هي متعارف عليها في مدونة الشغل، فقد كان مصيرهم الطرد، حسب ما أكد لـ »فبراير.كوم » أحد الأطراف المتضررة من هذه العملية. اكتشفوا أن ثمة خللا في تسوية ملفاتهم على مستوى الصندوق الوطني للضمان الإجتماعي وصندوق التقاعد، وفوجئوا بإغلاق المصحات مع العلم أن باب التفاوض كان قد فتح معهم لتسوية ملفاتهم، قبل أن يصدموا بالفصل! وبعضهم يهدد بإضرام النار في اجسادهم، فهل يفتح المدير العام للمكتب الوطني للكهرباء باب الحوار الجدي مع الأطباء وباقي العاملين المطرودين، أم أن هزيمة المنتخب الوطني تجعله عاجزا عن إدارة العديد من الملفات الملتهبة  والمتراكمة دفعة واحدة دفعة على مكتبه كمدير للجامعة الملكية لكرة القدم ومدير عام للمكتب الوطني للكهرباء وللماء أيضا؟   وحسب مصادر مطلعة، فإن رسالة تدق ناقوس خطر بعض العمال المطرودين الذين قرروا إضرام النار في أجسادهم، وصلت إلى المدير المكتب الوطني للكهرباء، ولكنه لحد الآن لم يفتح أي قناة للتحاور مع الأطباء الذين وجدوا أنفسهم بدون عمل وفي ظروف إجتماعية وإنسانية مهينة!  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة