خطير:هكذا اعتدي على مسؤولة بالمكتب الوطني للمطارات تعاونت مع الفرقة الوطنية في قضية بنعلو إلى أن أغمي عليها!

خطير:هكذا اعتدي على مسؤولة بالمكتب الوطني للمطارات تعاونت مع الفرقة الوطنية في قضية بنعلو إلى أن أغمي عليها!

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الجمعة 17 فبراير 2012 م على الساعة 18:54

عبد الحق الخيام المدير العام للقرقة الوطنية للشرطة القضائية

خطير: هاجم أشخاص مجهولون حبيبة بيروك وهي رئيسة قسم التحقيقات في المكتب الوطني للمطارات صباح أول أمس حينما كانت بصدد ركن سيارتها في المرآب العمومي التابع لمطار محمد الخامس، وقالت يومية « المساء » لعددها لنهاية الأسبوع أن حبيبة بيروك كانت صلة الوصل بين إدارة المكتب الوطني للمطارات والفرقة الوطنية للشرطة القضائية في قضية المدير السابق للمكتب عبد الحنين بنعلو، وأضافت اليومية أن المعنية بالأمر لم تستطع التعرف على هوية الأشخاص الذين وجهوا لها ضربات عنيفة اتجاه الرأس والبطن لتسقط على الأرض مغمى عليها، قبل أن تنقل إلى مستعجلات خاصة بالبيضاء. إنها قضية غريبة وخطيرة، خصوصا أن المعتدون لم يسرقوا حقيبتها اليدوية ولا هاتفيها المحمولين، فهل هي رسالة تنبيه مفادها أن الجهة التي استهدفتها قادرة على القيام بذلك في أي وقت وأي مكان؟ تتساءل « المساء ». وتقرؤون في نفس اليومية بلاغ الحكومة حول تازة، والذي أكدت فيه استعدادها للاعتذار والتعويض في الأحداث التي شهدتها المدينة مؤخرا: »إن الحكومة تتحمل مسؤوليتها، وإن كان هناك خطأ أو تقصير ينبغي الاعتراف به،  والاعتذار عنه إن كان ذلك مطلوبا، والتعويض عن الضرر الذي ينشأ عنه، وفي الوقت نفسه تأكيد احترام القانوني ». 

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة