الأغلبية والمعارضة يسائلان وزير الداخلية عن التدخل الأمني العنيف في تازة | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

الأغلبية والمعارضة يسائلان وزير الداخلية عن التدخل الأمني العنيف في تازة

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الثلاثاء 13 مارس 2012 م على الساعة 10:43

تخلص فريقي الاتحاد الاشتراكي والاستقلال بمجلس المستشارين من تباين مواقعهما السياسية الذي تسبب فيه حزب العدالة والتنمية، واتفقا على استدعاء وزير الداخلية امحند لعنصر للجنة الداخلية والجهات والجماعات المحلية لتقديم التفسيرات حول أحداث تازة التي اندلع فتيلها الشهر الماضي والاستماع لشهادته حول جدوى التدخل الأمني العنيف الذي صاحب تلك الأحداث والانتشارالسريع للبناء العشوائي. في هذا السياق طالب الفريقين الاتحادي والاستقلالي بمجلس بيد الله في رسالتيهما إلى امحند لعنصر بتحديد يوم في القريب العاجل للمجيء للغرفة الثانية قصد تقديم التوضيحات المقنعة لأحداث تازة وتطورات الملف، خصوصا بعد تشكيل لجنة مشتركة تضم الوزارات المعنية بالملف الاجتماعي الذي دفع سكان تازة للخروج عن صمتهم ووصية الملك لوزيره في الداخلية خيرا بأهل هذه المدينة.  في سياق متصل طالب اتحاديو المملكة أن تكون جلسة الاستماع لوزير الداخلية حول الأحداث العنيفة التي شهدتها تازة، هو يوم مساءلة امحند لعنصر عن انفجار دور الصفيح في عهد الحكومة الجديدة وتبرير ما سمته رسالة الاتحاديين بـ »تواطئات المسؤولين » في هذا الملف.    

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة