زيارة وفد اسرائيلي من الكنسيت إلى البرلمان تحرج نواب حزب العدالة والتنمية

زيارة وفد اسرائيلي من الكنسيت إلى البرلمان تحرج نواب حزب العدالة والتنمية

خلق خبر حضور وفد من الكنيست الإسرائيلي إلى المغرب لحضور افتتاح الدورة الثامنة للجمعية البرلمانية من أجل المتوسط التي ستعقد في الغرفة الأولى من البرلمان المغربي حالة من الارتباك في صفوف رفاق عبد الإلاه بنكيران. حيث كان حزب العدالة والتنمية دائما ضد التطبيع مع الإسرائيليين أو حضورهم في أي نشاط برلماني أو حقوقي أو فني كما ورد في يومية « أخبار اليوم » في عدد الجمعة 23 مارس الجاري، والتي أضافت أن عبد العزيز عماري رئيس الفريق للحزب في الغرفة الأولى أكد، أن الفريق الملتحي سينسحب من هذا النشاط البرلماني المتوسطي  » إذا تأكد فعلا حضور أي إسرائيلي فيه »، وأضاف في تصريح لنفس اليومية « موقفنا واضح ولن نشارك في أي نشاط يشارك فيه ممثلون للكيان الصهيوني ».   وأضافت اليومية على لسان مصدر حكومي رفض الكشف عن اسمه، أن النشاط البرلماني من تنظيم مجلس النواب ولا علاقة للهيئة التنفيذية به، وأن مصالح وزارة الخارجية لم تتلق طلب تأشيرات من أي وفد أسرائيلي.     

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.