راهن:هذه فضيحة وأنا أتهم ساجد بخرق القانون ورفع ميزانية النظافة إلى 51 مليار!

راهن:هذه فضيحة وأنا أتهم ساجد بخرق القانون ورفع ميزانية النظافة إلى 51 مليار!

‎اتهم عضو مجلس مدينة الدار البيضاء مصطفى راهن العمدة محمد ساجد بخرق القانون، حينما قرر في الرفع من كلفة الميزانية المخصصة للنظافة من 39 مليار وصلت 51 مليار‫.‬ ‎حيث أكد في تصريح له لـ‫ »‬فبراير‫.‬كوم‫ »: »‬هذه اموال عمومية ولا حق لساجد أن يقرر في أموال الساكنة دون اذن للمجلس‫.‬  ‎فقبل 2003، أي حينما كانت تتكفل كل جماعة بجمع نفاياتها في الدار البيضاء، لم تكن كلفة هذه العملية تتجاوز في أقصى تقدير 12 مليار، وبعد الانتقال إلى نظام وحدة المدينة، ارتفعت هذه الميزانية بعد تفويت المهمة إلى  شركات خاصة إلى 22 مليار‫.‬ ‎الخطير أنه بعد مرور ثلاث سنوات طالب الشركات بالزيادة، وهكذا وصلنا سنة 2009 إلى 39 مليار‫.‬ ‎أما الأخطر، فأن يتخذ عمدة المدينة قرار الرفع من هذه الميزانية في الوقت الذي لم يصوت المجلس على هذا القرار، أي في عز تعطيل دورات المجلس‫.‬ ‎بحيث بلغت الزيادة سنة 2010 و2011، من 39 مليار وصلت 51 مليار دون موافقتنا‫، ودون تصويت! و‬الكارثة أن ساكنة الدار البيضاء لم تلمس أي تحسن في معالجة الأزبال، لهذا نحن نتساءل ألا تخفي ميزانية النظافة النفخ في هذا الرقم الذي يرتبط بالطوناج، أي ارتفاع المبلغ كلما ارتفع حجم الأطنان التي تجمعها شركات النظافة؟ إنه السؤال الذي يحتاج إلى بحث دقيق، يضيف العضو الجماعي دائما في تصريحه إلى ‫ »‬فبراير‫.‬كوم‫ ».‬  

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.