العروي:فوجئت بعمق الإصلاحات التي قام بها محمد السادس بعد ميلاد حركة 20 فبراير

العروي:فوجئت بعمق الإصلاحات التي قام بها محمد السادس بعد ميلاد حركة 20 فبراير

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الخميس 05 أبريل 2012 م على الساعة 14:01

الملك محمد السادس

فوجئ الأستاذ المفكر عبد الله العروي بالكم الهائل من الإصلاحات التي عرفها المغرب بعد هبوب رياح الربيع العربي والأمازيغي.    فالبنسبة للأستاذ العروي المفاجأة الكبرى تمثلت في رد فعل المخزن أوالدولة، وتحديدا يقصد رد فعل الملك محمد السادس في إشارة إلى الخطاب الملكي ليوم 9 مارس 2012، بحيث  فاجأه شخصيا، لأنه لم يكن ينتظر كل هذا الكم والعمق من الإصلاحات، كما جاء في الحوار الحصري الذي أجرته معه مجلة « زمان » باللغة الفرنسية.   في نفس السياق عقد المفكر العروي ما يشبه المقارنة بين الملك محمد السادس والملك الراحل الحسن حينما أكد على أنه عايش الملك الراحل ووثيرة الاصلاحات التي كانت على عهده، وهذا ما يجعله عند كل مرة يفاجئ بحجم وسرعة القرارات المتخذة على عهد خلفه محمد السادس.     وحينما سئل عن الملكية البرلمانية قال أنه مع ملكية دستورية تحمي حاملي قيم الحداثة ضد القوى الرجعية والمحافظة، وأن على الملك أن يستمر في التحكم في الحقل الديني.   هذا وتجدر الإشارة إلى المفكر عبد الله العروي نادرا ما يدلي بحوارات، وفي المرات القليلة جدا التي يفتح فيها باب بيته للتحاور معه يكون ذلك مع مجلات متخصصة ومع مؤرخين، كما حدث هذه المرة أيضا حينما حاوره الأستاذان المؤرخان المعروفان:المعطي منجب ومصطفى بوعزيز، بالإضافة إلى زميلنا الصحافي اللامع سليمان بنشيخ.  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة