الفيزازي:لم اكن أصلي وغنيت لعبد الحليم حافظ وكنت في شبابي « حداثيا متعفنا »

[youtube_old_embed]ENBGcch2R7A[/youtube_old_embed]

صرح الشيخ محمد الفيزازي، على فيديو يتداول في الأنترنت تحت اسم « حكمون بريس »، أنه كان في بداية عشرينياته (في السبعينات من القرن)، لا يصلي ويمارس مُختلف أنواع الفن، فكان يرسم ويبيع لوحاته، ويشارك في المسرحيات، ويؤدي الأغاني الكلاسيكية، خصوصا أغاني عملاقي الغناء العربي، عبد الحليم حافظ ومحمد عبد الوهاب، حتى أنه أدى في دار الإذاعة والتلفزيون، أغنية « سواح » لعبد الحليم، في ضيافة الأستاذ عبد النبي الجيراري.   ليُلخص كل ذلك بقوله: « لقد كنت شابا كشباب اليوم، حداثياً متعفنا، متحرراً من كل القُيود ».

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.