أزولاي يخرج عن صمته:لن نضع وحدتنا الترابية على مقصلة التقارب مع الجزائر

أزولاي يخرج عن صمته:لن نضع وحدتنا الترابية على مقصلة التقارب مع الجزائر

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الثلاثاء 17 أبريل 2012 م على الساعة 21:10

بعد التوتر الأخير الذي شهدته العلاقات المغربية الجزائرية بسبب انسحاب الوفد المغربي الذي ذهب إلى الجزائر لتقديم العزاء في وفاة أحمد بن بلة، وجه المستشار الملكي أندري أوزلاي انتقادات « مبطنة » إلى سياسة التقارب التي تسعى الحكومة الملتحية إلى انتهاجها تجاه الجزائر. وقد وصف أزولاي الوضع الذي تعيشه العلاقات بين البلدين بأنه توتر وليس صراع، وأن هذا التوثر ضيع على المنطقة فرصة الاندماج المغاربي، وأشار في كلمة القاها بمناسبة الدرس الافتتاحي لسلسلة لقاءات ابن رشد بمعهد الدراسات العليا للتسيير، والذي كان موضوعه إعادة النظر في العلاقات بين ضفتي البحر الأبيض المتوسط، إلى أن الإشكال المطروع في العلاقة بين البلدين يتعلق بالوحدة الترابية للمغرب، وأنه كيفما كانت القوة التي تحملها حجج الدعوة إلى التقارب مع الجزائر، فإن ذلك يجب ألا يكون على حساب وحدتنا الترابية، وأنه إذا كان الثمن المطلوب منا لبلوغ هذا التقارب هو التفريط في وحدتنا الترابية، فالأفضل الاستمرار في التعايش مع هذا الوضع المغيب للاندماج.  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة