الفيزازي يقبل مناظرة الشيعي ياسر الحبيب بشروط مالية ويصفه بالزنديق

الفيزازي يقبل مناظرة الشيعي ياسر الحبيب بشروط مالية ويصفه بالزنديق

أعلن محمد الفيزازي، زعيم جماعة السلفية، أنه تلقى دعوة لإجراء مناظرة مع مع رجل الدين الكويتي الشيعي « ياسر الحبيب »، الأسبوع الماضي على قناة فضائية يوجد مقرها في العاصمة البريطانية لندن، وذلك عبر مقال نشره على موقعه الرسمي. وقال الفيزازي أنه مستعد لقبول المناظرة، وذلك وفق شروط يتفق عليها الطرفان معا. ووصف الفيزازي دعوة الإمام الشيعي له للمناظرة، بـ »الخرجة العنترية والعنجهية الدونكيشوتية »، وقال: « لست أنت من يحدد لنا كيفية تعريتك للناس، ولست أنت من يقرر منهجية المناظرة… وبما أنك أنت من يتحدى، فأنا أرفع التحدي وأسعد بفضحك على رؤوس الأشهاد ». ومن شروط الفيزازي، ان يتكفل له ياسر الحبيب بتأشيرة الدخول لبريطانيا، وبتذكرة الطائرة ذهابا وإيابا، وبالحجز في فندق مناسب، وبأداء تعب التنقل وثمن الوقت، أو قدوم ياسر الحبيب لمدينة طنجة ما دام هو صاحب التحدي. وطالب محمد الفزازي على صفحته دائما، من عموم معتنقي الفكر الشيعي بالتبرؤ من ياسر الحبيب الذي وصفه بت « الزنديق »، بسبب مواقفه المتطرفة من صحابة الرسول (ص) وزوجه أم المؤمنين عائشة.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.