الأسباب التي تقف وراء تأجيل وزارة الداخلية للإنتخابات الجماعية | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

الأسباب التي تقف وراء تأجيل وزارة الداخلية للإنتخابات الجماعية

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الخميس 26 أبريل 2012 م على الساعة 9:55

فؤاد عالي الهمة مستشار الملك رفقة النعصر وزير الداخلية

هل ستنعقد الانتخابات الجماعية في يونيو المقبل؟   السؤال جدي ويزداد ملحاحية كلما دنا شهر يوليوز. فلم يعد يفصلنا عن هذا الموعد إلا أسابيع معدودة، لكن لا أثر للتحضير لهذا الورش الجماعي الذي سيفتح بعد ميلاد أول دستور جديد. وإلى حدود الآن لم يدرج بعد موضوع الانتخابات الجماعية وتوقيتها في نقاشات زملاء رئيس الحكومة عبد الإلاه بنكيران، كما أنه الموضوع الغائب في نقاشات الأحزاب السياسية.  مصادر موثوقة أكدت لموقع « فبراير.كوم » أن ترجيح كفة تأجيل إجراء الانتخابات الجماعية في وقتها باتت كبيرة، خصوصا في غياب أي استعدادات أولية لهذا الاستحقاق على المستوى الحكومي. أما سر تأجيل الانتخابات، فتعوزه بعض المصادر إلى التخوف من حصول حزب العدالة والتنمية على نسبة مهمة تزيد من بريق الحزب الذي يقود الحكومة ومن لمعانه، ومرده التعويل على استنزاف طاقة حزب المصباح في السجالات والصراعات داخل الحكومة وخارجها وتآكل شعبيته والبرهنة على أن اللحية لا يمكنها أن تصنع المعجزات في وضع اقتصادي هش ودستور يرسم بذكاء قواعد اللعب والخطوط الحمراء المسيجة بالمقدس. فهل هذه هي الأسباب الكامنة وراء تأجيل موعد الانتخابات الجماعية وإرجاء أي تحضيرات بشأنها؟ هذا ما ستكشف عنه الأسابيع القليلة القادمة.  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة