شاهدة في قضية روبي تكشف أن برلسكوني فرض عليهن ممارسة الجنس تمثال رجل عاري | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

شاهدة في قضية روبي تكشف أن برلسكوني فرض عليهن ممارسة الجنس تمثال رجل عاري

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الثلاثاء 08 مايو 2012 م على الساعة 13:59

قدمت  شاهدة في قضية المغربية المقيمة في إيطاليا  كريمة المحروقي الملقبة بـ « روبي » أمس الإثنين، تفاصيل مثيرة بخصوص الحفلات الماجنة التي كان  يقيمها رئيس الوزراء الإيطالي السابق سيلفيو برلسكوني في منزله، قائلة إنها رأت فتيات وهن يرقصن عاريات، كما قمن بتقليد ممارسة الجنس الفموي مع تمثال لرجل عار في المنزل.   وروت الشاهدة المراهقة الإيطالية شيارا دانيسي للمحكمة أنها حضرت حفلا في فيلا سان مارتينو قرب ميلانو، وقالت « كان هناك 10 فتيات وامرأتان أنيقتان تبدوان أكثر نضجا، وخلال العشاء، كان ثمة شخص يعزف الموسيقى، ثم بدأ برلسكوني بإلقاء النكات القذرة التي كانت الفتيات تضحك عليهن بشكل قسري ».   وذكرت وسائل الإعلام الإيطالية التي نقلت الخبر أن محكمة ميلانو عقدت أمس جلسة استماع جديدة في إطار القضية المعروفة إعلاميا باسم « روبي غيت »، وبالتحديد في التهم الموجهة لكل من مكتشف النجوم ليلي مورا والمذيع السابق إيمليو فيدي « بتسهيل الدعارة »، حيث تدعي النيابة أنهما كانا « يجلبان الفتيات » الى فيلا برلسكوني.    وبخصوص ما يعرف بالـ »بونجا بونجا » وهي تلك الفقرة الختامية في الحفلة والمتمثلة بالجنس على المسرح، قالت دانيسي « بعد العشاء تحوّل المكان إلى ما يشبه المرقص، بعض الفتيات كن يرقصن بطريقة مثيرة وبعضهن تعرين ومنهن نيكول مينيتي، وبعضهن تطاولت يدهن على جسدي في محاولة لدفعي للتقليد، لكنى كنت على وشك البكاء، وكنت غاية في الحرج ».    واختتمت قائلة « طلبت العودة الى ميلانو، وفي السيارة قال لي فيدي إنني فشلت في الاختبار، وإن الباقيات كن فتيات ليل ».  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة