عبد الرحيم الجامعي:حملت معي "الملك المستحوذ" من باريس وكنت أنتظر أن يحجز في المطار لأعرف سبب المنع | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

عبد الرحيم الجامعي:حملت معي « الملك المستحوذ » من باريس وكنت أنتظر أن يحجز في المطار لأعرف سبب المنع

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأحد 13 مايو 2012 م على الساعة 19:40

لماذا لا يباع كتاب « الملك المستحوذ » في المغرب؟ هل هناك قرار سياسي؟ أم ثمة قرار قضائي؟ ثم أضاف « أنا شخصيا جبتو، وكنت عوال اذا زولوه ليا في المطار أن اطالبهم بتبرير السبب الذي يقف وراء حجزه، « أن أسألهم بناءا على ماذا، واستنادا إلى ماذا يمنع تداول الكتاب الذي يدخل سرا من فرنسا في الحقائب؟ إنها الأسئلة التي طرحها الأستاذ النقيب عبد الرحيم الجامعي وعضو الهيأة التي اسند إليها الملك محمد السادس إصلاح أعطاب العدالة، ولم يطرح كل هذه الأسئلة دفعة واحدة إلا على وزير الاتصال الذي شارك في اللقاء الذي نظمته الجمعية المغربية لصحافة التحقيق ومركز بن رشد يوم الأحد 13 ماي 2012 تحت عنوان: »حرية الاعلام بالمغرب    . »والحق في الولوج إلى المعلومة، أن تحيين بعض المواقع الالكترونية وأضاف الأستاذ النقيب أنه كيفما كانت هذه الأسباب لابد من أن تكون علنية ومعللة، وأن لا تتم في الظلام.   وأضاف أنه لابد من إلغاء عبارة حجز الصحف في قانون الصحافة، لأن الصحافة معناها المعرفة، فكيف نمنع المعرفة؟ والأكثر من هذا ما يمنع يتم تداوله عبر الشبكات العنكبوتية، ولهذا نسجل خطورة الحجز الذي يمكن أن يمس بالحق  في المعرفة.    الوزير أكد هناك توجها لاحالة هذا النوع من الملفات على القضاء، وأضاف أن ثمة نقاشا مع وزارة العدل والحريات، لكي لا تؤخذ هذا النوع من القرارات إلا باسم القضاء، وأن تكون علنية ومعللة.     وأضاف وزير الاتصال دائما أن القرارات التي اتخدت بشأن حجز عدد من أعداد جريدة أجنبية على عهده كانت معللة، وأكد بالحرف: »حينما نتلقى قرارا من هيئة حقوقية معنية بالموضوع تريد أن تتعرف على أسباب الحجز نستجيب لها، وآخر طلب تقدم إلى وزارتنا كان باسم منظمة هيومان رايت واتش، وقد التقيت بممثلها. لا يعني هذا أننا سنتفق وستكون لنا نفس الرؤية، لكن باب وزارتي مفتوح للتوضيح والتعليل.. »  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة