كاميرات تقود إلى التحقيق مع جنود سرقوا مراكب عسكرية بتعليمات من ضابط كبير !

كاميرات تقود إلى التحقيق مع جنود سرقوا مراكب عسكرية بتعليمات من ضابط كبير !

شرعت الضابطة القضائية للدرك البحري بميناء العاصمة الاقتصادية في التحقيق في سرقات تعرضت لها قطع غيار مراكب تابعة للقاعدة البحرية الأولى بالبيضاء.  ويشتبه في وقوف عسكريين من رتب مختلفة وراء هذه السرقة، حيث يجري البحث مع خمس عسكريين، ويتعلق الأمر بكولونيل وعريف وعريف أول ورقيب وجندي بدون رتبة، وفيما يتم البحث مع الكولونيل في حالة سراح، وضع الجنود الأربعة رهن الحراسة النظرية، حيث تورطوا في سرقات استهدفت قطع غيار نحاسية تخص مراكب عسكرية انتهت أعمارها الافتراضية وهي التابعة للبحرية الملكية بالبيضاء. إذ كانوا ينتزعونها في أوقات مختلفة، وينقلونها على متن عربات نحو وجهات مجهولة، وكانوا يبيعونها إلى تجار وشركات مختصة في إعادة بيع النحاس ، وقالت يومية « الصباح » في عدد يوم الثلاثاء بتاريخ 15 ماي الجاري، أن القضية تم اكتشافها بالصدفة، وذلك بعد مراجعة المسؤولين لتسجيلات كاميرا المراقبة المثبتة بأحد أرصفة الميناء حيث كانت ترسو المراكب المستهدفة، وبعد افتضاح أمر المشتبه فيهم صرحوا أنهم كانوا يشتغلون تحت « تعليمات » ضابط كبير برتبة كولونيل!   

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.