40 في % من القوادين في شبكة للدعارة مغاربة

40 في % من القوادين في شبكة للدعارة مغاربة

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الإثنين 21 مايو 2012 م على الساعة 16:35

في آخر حلقات برنامج الشاهد Witness الذي تبثه قناة الجزيرة الإنجليزية، قاد الناشط الجمعوي المغربي الأصل في هولندا إبراهيم ويجبنغا، طاقم البرنامج إلى كشف بعض من خبايا شبكة قوادة تشير أرقام الشرطة الهولندية إلى أنها تضم في عضويتها 40%  من شباب لهم أصول مغربية.   تعتمد هذه المجموعة في عملها على خلق علاقات مع فتيات حتى تتوطد ويصير أعضاء الشبكة أصدقاء لهن boy-friends، ثم يقومون باستدراجهن إلى عالم الدعارة مستعملين مختلف الوسائل كالمخدرات، إغراءهن بالهدايا والملابس الفاخرة، أو استغلال مشاعر الحب التي تكنه عدد من الضحايا لأعضاء الشبكة.   تستهدف الشبكة فتيات من مختلف الأعمار والأعراق. وتبلغ نسبة ضحايا الشبكة من الهولنديات الأصليات حوالي 25% ربعهن من التلميذات في المدارس.   إبراهيم وعدد من المتحالفين معهم، بمن فيهم شيخ في مسجد محلي، أخذوا على عاتقهم تعقب هذه المجموعة المعروفة باسم لوفر بويز « Lover Boys » وفضح تصرفاتها لحماية مجتمعهم من هذه المجموعة التي بحسب إبراهيم ورفاقه تسيء لسمعة الهولنديين ذوو الأصول المغربية.    تتضمن هذه الحلقة شهادات لبعض ضحايا هذه الشبكة فضَلت إحداهن التحدث إلى القناة بوجه مكشوف فيما فضل باقي الضحايا إخفاء وجوههن.  وورد في البرنامج الذي مدته 20 دقيقة شهادة لعضو سابق في الشبكة أبدى ندمه على تصرفاته. رابط الفيديو:Lover Boys      

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة