دار البريهي تستعد لطرد بوطيب والصحافيون يتضامنون معها

دار البريهي تستعد لطرد بوطيب والصحافيون يتضامنون معها

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الخميس 24 مايو 2012 م على الساعة 20:52

كل الخطوات فيدار البريهي، تؤكد أن شبح الطرد يخيم على أنفاس الصحافية بالقناة الأولى حورية بوطيب. فقد توصلت، حسب ما علمنا في « فبراير.كوم » بمراسلة من الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزيون، تحمل توقيع مدير الموارد البشرية، موضوعها إنجاز محضر استماع، استنادا إلى المواد 62 و63 و64 من مدونة الشغل. فالقانون لا يسمح لأي مشغل أن يطرد أيا كان اذا لم تحترمعدة شروط من ضمنها الاستماع إلى الأجير.   وتنص المادة ذاتها من مدونة الشغل أنه « يجب قبل فصل الأجير أن تتاح له فرصة الدفاع عن نفسه بالاستماع إليه من طرف المشغل، أو من ينوب عنه بحضور مندوب الأجراء، أو الممثل النقابي الذي يختاره الأجير بنفسه، وذلك داخل أجل لا يتعدى 8 أيام ابتداء من تاريخ الذي تبين فيه ارتكاب الفعل المنسوب إليه ». .   هذا في الوقت الذي تنص فيه المادة 63 من المدونة على ضرورة تبليغ الأجير المراد فصله مقرر العقوبة التأديبية الواردة في الفصل 37 من المدونة، أو مقرر الفصل يدا بيد مقابل وصل، وهو ما يعني أن أيام بوطيب أصبحت معدودة داخل القناة الأولى.   وأوضحت المراسلة الموجهة إلى بوطيب أنه »تبعا لتصريحاتك التي تم بثها في مجموعة من المواقع الإلكترونية، بتاريخ 21 ماي 2012، والتي تضمنت مجموعة من النعوتات المشينة من شأنها المس بسمعة الشركة، أطلب منك الحضور إلى مديرية الموارد البشرية اليوم الجمعة 25 ماي، رفقة مندوب الأجراء الذين تختارينه ». جريرة الصحافية بوطيب أنها تحدثت عن ظروف العمل في القناة الأولى. هذا من جهة، من جهة أخرى، علمنا في « فبراير.كوم » أن صحافيين من القناة يعتزمون تنظيم وقفة احتجاجية صباح يوم الجمعة من هذا الأسبوع أمام القناة للتضامن مع الصحافية المهددة بالطرد.  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة