عاجل:وفاة عامل البناء الذي أضرم النار في جسده وهو يردد "هذا من أجل الشعب"

عاجل:وفاة عامل البناء الذي أضرم النار في جسده وهو يردد « هذا من أجل الشعب »

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم السبت 07 يوليو 2012 م على الساعة 13:20

  فارق الحياة ، حسب مصادر مطلعة لـ »فبراير.كوم » حميد البراح  الذي أضرم النار في جسده في أبريل 2012 متأثرا بحروق ألزمته طيلة هذه المدة في قسم الإنعاش بالمنركز الإستشفائي الجامعي ابن رشد. وقد علمنا أن شقيقه أصيب بحالة هستيرية بعد علمه بنبأ وفاته، إلى درجة أنه يتهم المشرفين على علاجه بقتله. عمره 27 سنة. عامل بناء، كان قد أضرم النار في جسده بحديقة الجامعة العربية بالبيضاء، احتجاجا على الأوضاع المزرية التي يعيشها.   كان ينادي ساعة إحراقه لذاته، « أنا أقوم بذلك من أجل الشعب »، وهي الكلمة التي كان يرددها ساعة نُقل لمستشفى ابن رشد، جناح 34.  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة