الحمداوي يختار لحركته الحياد في قضية نهاري

الحمداوي يختار لحركته الحياد في قضية نهاري

تأسف محمد الحمداوي رئيس حركة التوحيد والإصلاح للطريقة التي تناولت بها بعض الجرائد موضوع الحريات الفردية وأكد في تصريح لموقع »فبراير.كم  » أن المواقف الرسمية للحركة في القضايا الوطنية هي المواقف التي تصدر عن هيئاتها الوطنية، أو التي تصدر عن رئيسها، موضحا أن « حركة التوحيد والإصلاح » لم يصدر عنها اي موقف في الموضوع المثار، معتبرا أن انفراد فرع أو اثنين بإصدار بيان، من بين عشرات الفروع، لا يعدو عن كونه تقدير محلي، ولا يمكن أن يعتبر موقفا رسميا للحركة من أجل توظيفه لإقحام الحركة في مثل هذه المعارك. ورفض الحمداوي التعليق على رأي الحركة الرسمي بخصوص قضية نهاري، التي كانت سببا في بروز الخلاف على السطح بين الهيئة الوطنية للحركة وفروعها في بوجدور ووجدة.

تحميل...

أكتب تعليقك

كل التعليقات الموجودة على الموقع لا تعبر عن رأينا أو وجهة نظرنا.ونحن غير مسؤولون قانونياً عن التعليقات غير اللائقة، فالمستخدم هو المسؤول الأول والأخير عن التعليقات التي يكتبها وهي تعكس وجهة نظره فقط. يرجى العلم أن التعليقات تراجع وتتم إزالة العبارات غير اللائقة.