وهبي يتهم بوليف ومدير ديوان بنكيران بارتكاب جريمة عدم التبليغ

وهبي يتهم بوليف ومدير ديوان بنكيران بارتكاب جريمة عدم التبليغ

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الإثنين 23 يوليو 2012 م على الساعة 21:51

  هاجم عبد اللطيف وهبي رئيس فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب ما وصفها بتصريحات غير مسؤولة لمقربين من رئيس الحكومة في حق مسؤولي الإدارة الترابية، من عمال وولاة، وذلك في إشارة إلى اتهامات سابقة صدرت عن جامع المعتصم، مدير ديوان عبد الإلاه بنكيران، في تجمع حزبي شمال المملكة انتقد فيه عمل رجال السلطة، تنضاف إليها اتهامات صريحة صدرت عن نجيب بوليف، اتهمت الولاة والعمال بسوء تسيير وتوزيع الدعم.   وأضافت « الصباح » التي أوردت هذا الخبر في عدد الثلاثاء 24 يوليوز الجاري، أن وهبي وجه سؤالا إلي وزير الداخلية، حول بعض التصريحات المهددة لبعض الولاة والعمال الجدد، واعتبر إنه إذا كان من حق النائب البرلماني أن ينتقد عمل أجهزة الداخلية، من باب الحصانة التي يوفرها له القانون، فإن ما صرح به نجيب بوليف يخرج عن واجب التضامن الحكومي، بالنظر إلى أن الولاة والعمال الذين اتهمهم الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة، هم موظفون تابعون إداريا للحكومة، تخضع أعمالهم لإشراف وزير الداخلية.   وقال وهبي، حسب نفس اليومية، إن رئيس الحكومة عبد الإلاه بنكيران، يجب أن يتدخل لدى موظفيه لمنعهم من الخوض في هذه القضايا التي تمس التضامن الحكومي وتعري حال الاختلاف داخل الأغلبية التي يقودها، مشيرا إلى أن هؤلاء المسؤولين، إذا توفرت لهم معطيات صحيحة بشأن اتهاماتهم فإن الوجهة الصحيحة هي القضاء، حتى لا يصبح المسؤول الحكومي، يقول وهبي، مرتبكا لجريمة عدم التبليغ.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة