اللجنة الوطنية لتحرير سبتة ومليلية تتهم بيد الله بالخذلان وإضعاف المغرب أمام إسبانيا

اللجنة الوطنية لتحرير سبتة ومليلية تتهم بيد الله بالخذلان وإضعاف المغرب أمام إسبانيا

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الإثنين 23 يوليو 2012 م على الساعة 12:33

دعت اللجنة الوطنية لتحرير سبتة ومليلية والجزر الجعفرية البرلمانيين المغاربة، إلى مقاطعة أشغال المنتدى البرلماني الإسباني المغربي المرتقب عقده بالرباط أواسط شهر شتنبر المقبل. وقد توجهت اللجنة باللائمة على محمد الشيخ بيد الله، رئيس مجلس المستشارين والقيادي بحزب الأصالة المعاصرة، مشيرة إلى أن تصريحاته بأنه “ليس للمغرب النية بمطالبة إسبانيا بفتح حوار بشأن السيادة على سبتة ومليلية”، أضعف موقف المملكة وجعلها أشبه بالمستكينة لعدم استكمالها وحدتها الترابية في الشمال. وقال بلاغ للجنة إن تصريحات رئيس الغرفة الثانية في البرلمان جعل المحتل يزداد إصرارا على استفزاز المملكة، مثل مصادقة البرلمان الإسباني على منح أعلى وسام في الدولة للجنود مرتكبي جرائم ضد الإنسانية الذين حاربوا ضد قبائل الريف، ووضع مركز للحرس المدني فوق جزيرة “تشافريناس” ضمن الجزر الجعفرية غير بعيد عن الناظور. وحسب نفس البلاغ، فإن تصريحات بيد الله هي السبب في زيارة وزير الداخلية الإسبانية، لترسيخ الحدود البرية بين إسبانيا والمغرب فضلا عن قراره عبور معبر بني أنصار لزيارة موقع معركة أنوال وموقع الإنزال البحري الذي واجهت به إسبانيا المقاومة بالريف.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة