ارتفاع نسبة الذين يعتقدون أن أوباما مسلم!

ارتفاع نسبة الذين يعتقدون أن أوباما مسلم!

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الجمعة 27 يوليو 2012 م على الساعة 10:49

اارتفعت نسبة الذين يعتقدون بأن الرئيس الأميركي باراك أوباما مسلم، وفق ما جاء في استطلاع للرأي نشر الخميس بالرغم مما هو معروف بانتمائه المسيحي.   وقال 17% ممن شاركوا بالاستطلاع -الذي أجراه مركز أبحاث بيو وشارك فيه نحو ثلاثة آلاف شخص- إنهم يعتقدون أن أوباما يعتنق الإسلام بزيادة خمس نقاط عما كان الأمر عليه قرب نهاية حملته الانتخابية عام 2008.   في حين عبر 49% عن الاعتقاد بأنه مسيحي، وهي نسبة تقل عن 55% قرب نهاية حملته الانتخابية عام 2008، بينما ذكر 31% أنهم لا يعرفون شيئا عن ديانة أوباما.    وارتفعت نسبة من ذكروا أن أوباما مسلم بين الجمهوريين المحافظين إلى 34% أي بزيادة 18 نقطة عما كانت عليه عام 2008، وبالنسبة للجمهوريين ككل ارتفعت النسبة إلى 14 نقطة، وزادت أيضا عند المستقلين بخمس نقاط، بينما قلت بنقطة واحدة لدى الديمقراطيين الذين رأى 8% منهم أن الرئيس الأميركي يعتنق الدين الإسلامي.   وتعتبر هذه الأرقام مقلقة بالنسبة لبعض ممثلي الطائفة الإسلامية الأميركية، ووفق مدير مكتب واشنطن بمجلس الشؤون الإسلامية العامة حارس تارين فإن هذه النتائج « تظهر أن هناك الكثير من الناس والسياسيين الذين يسعون إلى اللعب على الخوف ».   وعبر تارين عن أمله ألا ينفي أوباما انتماءه للإسلام « لأن هذا الأمر يعزز الفكرة القائلة إن الإسلام قد يستخدم حجة تضليلية ».   وأظهر الاستطلاع أن 60% من المستطلعين عبروا عن اعتقادهم بأن المرشح الجمهوري لانتخابات الرئاسة مت رومني ينتمي لطائفة المورمون، والمعروف أن أي أحد من هذه الطائفة لم يتول منصب الرئيس بالولايات المتحدة من قبل.   ولكن رغم ذلك فقد خلص الاستطلاع بأن المعتقدات الدينية لأوباما ورومني ليس لها تأثير يُذكر على انتخابات الرئاسة التي ستجري في نونبر.  

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة