المعتصم:فرض الشريعة على الشعب المغربي إكراه والإسلام ضد الإكراه | فبراير.كوم | موقع مغربي إخباري شامل يتجدد على مدار الساعة

المعتصم:فرض الشريعة على الشعب المغربي إكراه والإسلام ضد الإكراه

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الإثنين 30 يوليو 2012 م على الساعة 20:32

  نعم، لقد حاولنا تأسيس جمعيات المجتمع المدني في مختلف المدن التي كان لنا فيها وجود، يقول مصطفى المعتصم، كتطوان ووجدة والبيضاء والرباط ومراكش وفاس وطنجة، كما ركزنا بشكل ملحوظ على الساحة الطلابية، وبدأنا نفكر في مبادرة سياسية مثل تأسيس الحزب، يضيف المعتصم في الحلقة 23 من مذكراته في يومية « المساء » في عدد الثلاثاء 31 يوليوز الجاري، قبل أن تطرح نفس اليومية السؤال الموالي على الشكل التالي: »لماذا لم تتحدثوا، وأنتم تنظيم إسلامي، عم تطبيق الشريعة الإسلامية، هل كنتم تعتبرونه مرحلة لاحقة؟ »، وهكذا كان جواب مصطفى المعتصم: »شخصيا، لم أعتبر يوما أن بمقدور أحد فرض الشريعة على الشعب المغربي، ففرضها إكراه، وديننا ضد الإكراه في الدين، لذا كنت أعتبر أن تطيبق الشريعة قرار جماهيري، مستحضرا دائما مسألة تحريم الخمر الذي جاء كمطلب للجماهير في المدينة المنورة، بعدما وصلت إلى مستوى من الوعي جهلها تفرض كل ما يخدش حياءها وأخلاقها ويهدد أمن مجتمعها ».

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة