مصطفى عبد الجليل يطرد مذيعة من حفل تسليم السلطة في ليبيا بسبب كشفها عن شعرها

مصطفى عبد الجليل يطرد مذيعة من حفل تسليم السلطة في ليبيا بسبب كشفها عن شعرها

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الخميس 09 أغسطس 2012 م على الساعة 17:31

أمر رئيس المجلس الليبي الوطني الانتقالي مصطفى عبد الجليل باستبدال مذيعة غير محجبة كان من المقرر أن تقدم حفل انتقال السلطة في طرابلس. وكان شعر المذيعة سارة المسلاتي ظاهرا كليا ووجهها مطليا بمساحيق التجميل، ولم تكن ترتدي الحجاب. وقد أرغمت على ترك القاعة، وتولى أعضاء من المجلس الوطني الانتقالي تقديم الحفل. وفي تفاصيل الحادثة قالت وكالة الأنباء الفرنسية أن المشكلة كادت أن تعكر الحفل عندما قام احد الإسلاميين من مقعده وتوجه إلى المسلاتي مذيعة الحفل وطلب منها الانسحاب من قاعة المؤتمر بحجة أنها لا ترتدي الحجاب ودار نقاش حاد بينهما، مما جعل رئيس المجلس الوطني مصطفي عبد الجليل يتدخل بسرعة ويقوم بطرد مقدمة الحفل خارج القاعة مبديا غضبه الشديد بسبب ظهورها بدون حجاب. وقال عبد الجليل قبل أن يلقي خطابه خلال حفل تسليم السلطة إلى المؤتمر الوطني العام، الذي انتخب أعضاؤه في السابع من يوليو الماضي « نحن نؤمن بالحريات الفردية وسوف نعمل على ترسيخها ولكن نحن مسلمون ومتمسكون بقيمنا. يجب أن يفهم الجميع هذه النقطة ». ومر الحادث بشكل عابر، وفقاً لما أفادت وكالة « فرانس برس »، ولم يلاحظ معظم الحضور ما جرى كما لم يفهموا الملاحظة التي أدلى بها عبد الجليل. فيما قالت المذيعة في تعليها على « فرانس براس »: »يبدو أن الحريات الفردية لا تضمن إلا بالقول.. ». ويعرف عبد الجليل بتوجهاته الإسلامية خصوصا في ما يتعلق بالنساء.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة