الليبيون حاولوا انقاذ السفير الأمريكي وليس قتله !!

الليبيون حاولوا انقاذ السفير الأمريكي وليس قتله !!

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الثلاثاء 18 سبتمبر 2012 م على الساعة 15:09

كشف شريط فيديو بث على الانترنت بخصوص الهجوم على السفارة الأمريكية في بنغازي والذي أودى بحياة السفير، أن المتظاهرين الليبيين حاولوا إنقاذ السفير قبل وفاته بلحظات ولم يحتفلوا بمقتله كما تناقلت وسائل الإعلام قبل أيام. وتحدثت وكالة « أسوشيتد بريس » الأمريكية أن العديد من الليبيين صاحوا في تلك الوقت » إنه حي، الله أكبر » عندما تبين لهم أن السفير الأمريكي لا زال على قيد الحياة وذلك في محاولة منهم لإنقاذه من الموت دون معرفتهم أنه السفير ستيفنز. ونقلت ذات الوكالة على لسان فهد بكوش المصور الليبي الذي التقط مشاهد الفيديو الذي خلق ضجة في العالم الإسلامي أنه « لم تكن هناك عربة إسعاف واحدة لنقله ولذلك حمله الناس لنقله في سيارة خاصة، ربما لم يحملوا جسده بطريقة سليمة ». في مفاجأة مذهلة، كشف فيديو جديد للهجوم على السفارة الأمريكية في بنغازي، أن المتظاهرين الليبيين حاولوا إنقاذ السفير الأمريكي قبل وفاته بلحظات ولم يحتفلوا بمقتله كما تصور الجميع. وقالت وكالة « أسوشيتد برس » الأمريكية للأنباء إن الليبيون صاحوا « إنه حي، الله أكبر » عندما شعروا أن ستيفنز لازال على قيد الحياة وذلك في محاولة منهم لإنقاذه دون أن يعرفوا وقتها أنه السفير. وقال فهد البكوش المصور الذي التقط مشاهد الفيديو قبل أن يفقد وعيه خلال أحداث السفارة لـ »أسوشيتد برس » صباح الثلاثاء « لم تكن هناك عربة إسعاف واحدة لنقله ولذلك حمله الناس لنقله في سيارة خاصة، ربما لم يحملوا جسده بطريقة سليمة ».

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة