الحزب الشيوعي الفرنسي يقطع علاقاته مع التقدم والاشتراكية بسبب بنكيران

الحزب الشيوعي الفرنسي يقطع علاقاته مع التقدم والاشتراكية بسبب بنكيران

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأحد 23 سبتمبر 2012 م على الساعة 20:35

  قرر الحزب الشيوعي الفرنسي قطع علاقاته مع حزب التقدم والاشتراكية المغربي، واستبدالها بعلاقات تنسج مع حزب النهج الديمقراطي.   وقالت مصادر « المساء » التي أوردت هذا الخبر في عدد الإثنين 24 شتنبر الجاري، أن المسؤول عن العلاقات مع الأحزاب والحركات الشيوعية في دول شمال إفريقيا، قال في ندوة ضمن « حفل الإنسانية » الذي نظمته جريدة »ليمانيتي » في العاصمة الفرنسية باريس، أن الحزب كانت تربطه علاقات تاريخية بحزب التقدم والاشتراكية، لكن هذه العلاقة لا يمكنها أن تستمر وهذا الحزب يشارك في حكومة يقودها حزب إسلامي.   كما علمت « المساء » أن خالد الناصري القيادي في نفس الحزب تعرض لانتقاد شديد من طرف متدخلين فرنسيين ويساريين مغاربة، خلال الندوة التي نظمها رواق جريدة « البيان » الأسبوع المنصرم بسبب مشاركة حزبه في حكومة العدالة والتنمية.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة