أحمدي نجاد يسخر من المثلية الجنسية في عقر الامم المتحدة ومثليون يطالبون برحيله امام مقر اقامته

أحمدي نجاد يسخر من المثلية الجنسية في عقر الامم المتحدة ومثليون يطالبون برحيله امام مقر اقامته

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأربعاء 26 سبتمبر 2012 م على الساعة 17:48

صرح الرئيس الإيراني محمود احمدي نجاد في مقابلة مع شبكة « سي ان ان » الأميركية الاثنين أن الدفاع عن المثلية الجنسية شأن يخص الرأسماليين الذين لا يأبهون بالقيم البشرية الحقيقية. وقال احمدي نجاد أن المثلية الجنسية « سلوك قبيح جدا » ومدان من طرف « جميع الأنبياء وجميع الأديان وجميع المعتقدات ». وخلال تواجده في نيويورك للمشاركة في أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة سخر الرئيس الإيراني من السياسيين والأحزاب التي تقدم الدعم للمثليين لمجرد الفوز « بأربعة أو خمسة أصوات إضافية ». وصرح في أقوال مترجمة « هذا النوع من الدعم لمثلية الجنس مترسخ فقط في أفكار الرأسماليين المتصلبين وأولئك الذين يفضلون تطور الرأسمال عوضا عن القيم البشرية ». وقال احمدي نجاد أن المثلية مكتسبة لا فطرية وتجنب الرد على سؤال حول ما قد يفعل أن اتضح أن احد أولاده مثلي جنسيا، وقال ايضا ان « مثلية الجنس تضع حدا للتناسل ». من جانب آخر، تظاهر نحو خمسين شخصا الاثنين في نيويورك امام الفندق الذي يقيم فيه الرئيس الإيراني. وهتف المتظاهرون « وورويك، وورويك، عار عليك » في إشارة إلى اسم الفندق، وكتب على لافتة حملها احدهم « اخرج من وورويك، اخرج من نيويورك، اخرج من الامم المتحدة ».

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة