الطاوسي يحضر في مراكش لمواجهة الموزمبيق ويؤكد انه يعيد المنتخب لسكته الصحيحة

الطاوسي يحضر في مراكش لمواجهة الموزمبيق ويؤكد انه يعيد المنتخب لسكته الصحيحة

  • مـــــريــــة   مــــكريـــم
  • كتب يوم الأربعاء 10 أكتوبر 2012 م على الساعة 11:29

يستعد المنتخب المغربي لكرة القدم معسكره التدريبي في مراكش استعداداً للقاء الحسم أمام الموزامبيق السبت المقبل، في إياب الدور الثالث والأخير من تصفيات أمم إفريقيا 2013 حيث يتعين على « الأسود » تجاوز خسارة الذهاب صفر-2.. ولم تسجل أي حالة غياب ضمن لائحة رشيد الطاوسي التي ضمت 26 لاعباً تواجدوا بالمعسكر دون إصابات، بإستثناء شعور كل من المهدي بنعطية وعادل هرماش بإرهاق خفيف جعل الجهاز الفني يمنحهما راحة الثلاثاء. وقال الطاوسي أنه يشعر بالثقة ويملك إيمانا كبيراً بكون اللقاء القادم أمام الموزامبيق سيشهد تأهل الأسود للأمم الأفريقية، كما عاد للتأكيد أنه سيعمل رفقة طاقمه بجد من أجل إعادة كرة القدم المغربية للواجهة ووصف الوضعية الحالية السيئة . وكان قد تعهد رشيد الطاوسي، الناخب الوطني الجديد، بإعادة المنتخب الوطني لسكته الصحيحة، بعد سلسلة الإخفاقات التي عانى منها الأسود، وانعكست سلبا على الجمهور المغربي، الذي طالب بالتغيير. وأكد الطاوسي، في تصريحات صحفية أدلى بها مباشرة بعد تعيينه مدربا للأسود، أنه يشعر بثقل المسؤولية، سيما أن قيادة الأسود واجب وطني، يحتم عليه وضع خبرته رهن إشارته. وأوضح مدرب المنتخب الوطني أن مهمته ليست مستحيلة، سيما في ظل الدعم المعنوي الكبير، حسب قوله، الذي سيحظى به من قبل الجمهور المغربي، والمدربين المغاربة، إذ أكد أنه سيحرص على استشارة باقي المدربين الذين رشحوا للمهمة نفسها، وهم بادو الزاكي، ومحمد فاخر، وعزيز العامري. وشدد هذا الأخير في تصريحاته على ضرورة تكوين فريق عمل يتكلم لغة واحدة، لتحقيق الأهداف التي سيسعى إلى بلوغها، من خلال تطبيق مشروع عمله، مشيرا إلى أن أول محور في مشروعه هو الفوز في مباراة الموزمبيق وضمان التأهل لكأس إفريقيا 2013 بجنوب إفريقيا، معتبرا الفوز مفتاح لانجاز باقي محاور مشروع عمله. وأشار الناخب الوطني الجديد إلى ضرورة تقديم كل ما يمكن لتحقيق الفوز في المباراة والتأهل إلى كأس إفريقيا بجنوب إفريقيا سنة 2013، ورفض تأكيد ما إذا كان سيستمر في منصبه الحالي مدربا للجيش الملكي، أو سيتفرغ للمنتخب الوطني، سيما أنه سيعمل على تدريب المنتخب المحلي أيضا، واكتفى بالقول:»سأعقد اجتماعا مع رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، وأعضاء لجنة المنتخبات، لاتخاذ قرار باتفاق مع إدارة الجيش الملكي»، موضحا أن إشرافه على تدريب الأسود لن يعيق مهمته على رأس الإدارة التقنية لفريق الجيش الملكي، الذي تعاقد معه قبل بداية الموسم الرياضي الحالي. ولم يخف مدرب الجيش الملكي رغبته الكبيرة وانتظاره منذ سنوات لينال فرصته لتدريب الأسود، إذ علق على تعيينه بقوله:»ما ضاع حق وراءه طالب»، مضيفا:» كنت أحلم منذ سنوات بتدريب المنتخب الوطني، واليوم حظيت بفرصتي، كما حظي بها زملائي (يقصد الزاكي وفاخر»). وأضاف الطاوسي:»أن شعوره بالمسؤولية التي أنيطت به يوازي افتخاره واعتزازه بتعيينه ناخبا وطنيا». وسبق للناخب الجديد أن درب منتخب الشباب وفاز معه بكأس إفريقيا، كما درب المنتخب الأولمبي، وشغل أيضا منصب مدرب مساعد لهنري ميشال في المنتخب الوطني الأول، كنا عمل مديرا تقنيا وطنيا.

أكتب تعليقك

مواضيع ذات صلة